رزرو تور, فروش بلیط هواپیما , اخذ ویزای شنگن و آسیایی
۰

ألم الظهر

الم الظهر

يعد ألم الظهر مشكلة شائعة تؤثر على معظم الناس في مرحلة ما من حياتهم. عادة يتم الشعور بها على شكل وجع، شد، تيبّس في ظهرك.

يمكن أن ينتج الألم بسبب تموضع سيئ أثناء الجلوس أو الوقوف، الانحناء بشكل غير ملائم، أو الرفع بشكل غير صحيح.

بشكل عام لا يحدث ألم الظهر نتيجة حالة خطيرة، و في معظم الحالات، فإن الألم يتحسن في غضون بضعة إسبوع. و يمكن معالجته بنجاح من خلال المسكّنات و المحفاظة على الحركة.

يعد ألم الظهر أكثر شيوعاً في أسفل الظهر، على الرغم من أنه يمكن أن يتم الشعور بالألم في أي مكان على طول عمودك الفقري، من الرقبة إلى الوركين.

 

علاج ألم الظهر

إذا كان لديك ألم في الظهر، فيجب أن تحاول أن تبقى نشيطاً قدر الإمكان و الاستمرار في أنشطتك اليومية. في الماضي، كان الأطباء يوصون بالراحة لمعالجة ألم الظهر، و لكن يتفق معظم الخبراء الآن على أن البقاء بشكل غير نشط لفترات طويلة أمر سيئ لظهرك. إن النشاط المعتدل، مثل المشي أو القيام بالمهام اليومية، سيساعد على شفائك.

يمكنك تناول المسكّنات، مثل الباراسيتامول أو الإيبوبروفين، إذا كنت تشعر بالحاجة لذلك. و يمكن لحزم الضغط الساخن أو البارد المساعدة أيضاً على التقليل من الألم. يمكنك شراء حزم الضغط من صيدليتك المحلية، أو استخدام كيس من الخضار المجمدة و زجاجة ماء ساخن.

ويمكن للمزاج أن يلعب دوراً هاماً. برغم أنه قد يكون من الصعب أن تكون مبتهجاً عند شعورك بالألم، لكن أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يبقون إيجابيين يميلون إلى الشفاء أسرع من أولئك الذين يصابون بالاكتئاب.

بالنسبة لألم الظهر الذي يستمر لأكثر من ستة أسابيع (والذي يصفه الأطباء بالمزمن)، فعادة ما يتضمّن العلاج على مزيج من المسكّنات إما الوخز بالإبر، التمارين الرياضية أو العلاج اليدوي.

و يتم النظر بأمر العمل الجراحي في العمود الفقري فقط عندما يفشل كل شيء آخر.

 

ألم الظهر أثناء الحمل

من الشائع جداً الإصابة بألم الظهر في فترة الحمل. إذا كنتِ حاملاً، فقد لا ترغبين في تناول المسكّنات، ولكن هناك طرق أخرى لتخفيف الانزعاج.

 

متى تزور طبيبك

تتحسّن معظم حالات ألم الظهر من تلقاء نفسها و لا تحتاج لرؤية الطبيب.ومع ذلك، يجب عليك زيارة طبيبك إذا كنت قلقاً على ظهرك أو كنت تجد صعوبة في التكيًف مع الألم. يجب عليك طلب المساعدة الطبية فوراً إذا ما ترافق ألم ظهرك مع:

•     حمّى من 38 درجة مئوية (100.4 درجة فهرنهايت) أو أعلى

•     فقدان وزن غير مبرّر

•     تورّم في الظهر

•     ألم ظهر مستمر و لا يخف بعد الاستلقاء

•     ألم في صدرك أو في أعلى ظهرك

•     ألم في أسفل الساقين وتحت الركبتين

•     فقدان السيطرة على المثانة أو الأمعاء

•     عدم القدرة على التبوّل

•     خدر حول أعضائك التناسلية، الأرداف أو المستقيم

•     ألم يزداد سوءاً في الليل

و هذه الأعراض معروفة بإسم 'أعراض العلم الأحمر "، ويمكن أن تكون علامة على شيء أكثر خطورة.

 

منع ألم الظهر

يمكن أن تؤثر طريقة جلوسك، وقوفك، استلقائك و رفعك على صحة ظهرك.

حاول أن تتجنب وضع الكثير من الضغط على ظهرك و تأكد من أن ظهرك قوي و مرن. تعدّ التمارين الرياضية المنتظمة، مثل المشي و السباحة، وسيلة ممتازة للوقاية من ألم الظهر. كما أن أنشطة مثل اليوغا أو البيلاتيس يمكن أن تحسّن مرونتك و تقوّي عضلات ظهرك.

تاريخ الإضافة: ۱۳ رَجَب ۱٤۳۸

النشرة

آلاله السیاحة والعلاج منع ألم الظهر أثناء الحمل علاج ألم الظهر

إرسال الملاحظات

سيتم عرض تعليقاتكم بعد التحري عنها.
Behpardakht